هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام

هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام

هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام

واحد من الأسئلة الأكثر شيوعاً في شهر رمضان ماذا يجب أن نتناول علي وجبة الفطار ؟ وهذا ما يدفعك للتفكير في الخيارات المتاحة أمامك ومنها هل اللحمة أم الفراخ أفضل علي الفطار رمضان  ؟  أيهما أكثر صحية لتناوله في شهر رمضان . تقديم الإجابة علي هذه الأسئلة أمر بسيط للحفاظ علي نظام غذائي صحي في رمضان لأن معدل التمثيل الغذائي للجسم يقل في رمضان وتحتاج إلي إتباع نظام صحي أكثر اثناء الصيام ومنها الإنتباه إلي الوجبات التي تحصل عليها في الفطار .

تحتوي اللحمة علي كمية عالية من البروتينات الحيوانية التي تسلب طاقة ومجهود الجسم عند الهضم بعد الفطار وهذا ما يجعل اللحمة خيار غير مناسب علي الفطار . كما أن التمثيل الغذائي للبروتين الحيواني يترك بقايا حمضية في الجسم وتعود درجة حموضة الجسم قلوية قليلاً  وهذا ما يجعل أخصائي التغذية أن ينصحوا بتناول الفراخ بدلاً من اللحوم علي الفطار ومحاولة الحصول علي البروتين من الخضروات والحبوب الكاملة . وتقليل كمية اللحوم التي تتناولها في شهر رمضان لأن اللحوم صعبة الهضم في حين أن الفواكه والخضروات تحتوي علي عناصر مغذية وفي نفس الوقت لا تستغرق أكثر من 30 دقيقة حتي تقوم بهضمها ولكن اللحوم تحتاج إلي أكثر من ساعتين في اليوم فالجسم يقاتل من أجل معركة هضم هذا البروتين الحيواني المطبوخ .

كما أنه عند النظر في القيمة الغذائية الموجودة في اللحمة والفراخ نجد أن الفراخ تحتوي علي محتوي بروتين متوسط ونسبة أقل من الدهون في حين أن اللحمة تحتوي علي نسبة بروتين أعلي ومحتوي دهون أعلي  . وقد ربطت الأبحاث بين إستهلاك كميات كبيرة من اللحوم الحمراء والإصابة بحالات سرطان معينة مثل سرطان القولون، سرطان المستقيم .

بشكل عام تحتوي اللحوم الحمراء علي نسبة عالية من الكوليسترول والدهون السيئة بالمقارنة بتلك التي توجد في الفراخ. يؤدي كل من الكوليسترول والدهون المشبعة إلي ارتفاع الكوليسترول في الدم والإصابة بأمراض القلب . في حين تحتوي الفراخ علي نسبة جيدة من الدهون الصحية التي تجعل لها في الواقع مجموعة من الفوائد الصحية .

 

 

هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام
هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام

 

إذا كنت من محبي اللحوم لابأس طالما تتناولها بإعتدال علي مدار شهر رمضان ولا ينصح بالإكثار منها توصي جميعة امراض القلب والأوعية الدموية الأمريكية بالحصول علي ثلاثة أوقية من اللحم الأحمر فقط وإستخدام النصائح اللازمة لتقليل محتوي الدهون في اللحمة مثل إختيار اللحم الهزيل، تقطيع الدهون من اللحم قبل الطهي، إستخدام طرق طهي صحية مثل الشوي أو البخار أو الحساء .

الأثار الجانبية عند تناول اللحوم :

تحتوي اللحمة علي نسبة عالية من الكوليسترول :  معظم الحيوانات تنتج الكوليسترول الخاص بها وبالتالي فـأنت لا تحتاج إلي إضافة كوليسترول إضافي للجسم . وفقاً للجنة الأطباء فإن المنتجات الحيوانية الكاملة تحتوي علي الدهون المشبعة يتسبب ذلك في إنتاج الكبد للمزيد من الكوليسترول  . ومن المعروف أن إنتاج الكوليسترول مرتبط بإستجابة الإلتهابات ولكن يمكن أن يزداد في أوقات التوتر والنشاط  .يؤدي زيادة الكوليسترول إلي زيادة خطر  الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية .

تحتوي اللحمة علي نسبة عالية من السعرات الحرارية : تحتوي اللحم علي نسبة دهون أعلي من السعرات الحرارية وعند إستهلاك اللحمة بإنتظام تؤدي  إلي زيادة الوزن بسهولة  ولتقليل خطر زيادة السعرات الحرارية ننصحك بالحصول علي الفراخ أفضل من اللحمة علي الفطار .

تنتج اللحوم مركبات مسرطنة عند طهيها :  تسمي هذه العناصر الأمينات الحلقية المتجانسة ويتم إنتاجها عندما ينضج اللحم الحيواني وخصوصاً عند الطهي في درجات الحرارة المرتفعة التي تتفاعل في درجات الحرارة العالية عند الطبخ .

اللحمة تجعلك أكثر عرضة للإصابة بسرطان القولون :  بغض النظر عن الأمينات المتجانسة التي ذكرنها أعلاه، نظراً للتكوين البيوكيميائي للحمة ونقص الألياف  فإن اللحوم تتحرك ببطء خلال الأمعاء. يمكنك إتباع نظام غذائي خفيف من الألياف التي تستغرق وقت طويل لطهي عند تناول اللحمة . وقد ربطت الأبحاث بين تناول اللحمة وخطر الإصابة بسرطان القولون والتهابات المعدة .

اللحمة صعبة علي الجهاز الهضمي :  إلي جانب زيادة فرص الإصابة بسرطان القولون فإن اللحمة تسبب الكثير من الإضطرابات الهضمية ولنفس الأسباب وهي أنها تستغرق المزيد من الوقت لتمريرها من خلال الأمعاء في أثناء هذا الوقت تنتج المعدة السموم والأمينات التي تتراكم في الكبد والكلي والأمعاء الغليظة وتدمير البكتريا وتكسير بطانة الأمعاء الدقيقة .

إحتمال خطر التلوث البكتري : اللحم الحيواني هو الأكثر عرضة لنمو البكتريا هذه المخاطر تزداد عند طهي اللحمة ولتقليل الأضرار بقدر الإمكان حاول إختيار طرق طهي صحية أثناء تجهيز اللحمة علي الفطار لتقليل مخاطرها بقدر الإمكان .

تزيد اللحوم من خطر الإصابة امراض المناعة الذاتية : يرجع هذا التأُثير إلي أن بعض البروتينات الحيوانية الموجودة في اللحمة تفرز جسيمات ينتج عنها تدمير الجهاز المناعي بالتدريج ومع مرور الوقت تؤدي إلي إلتهاب المفاصل والتصلب المتعدد .

الإصابة بالخلل الهرموني :  يتم حقن الحيوانات بالحقن الهرمونية بإستمرار للكثير من الأسباب منها تسريع نمو الحيوان وكلما زاد حجم الحيوان كلما زادت كمية الهرمونات الموجودة بداخله والتي تؤدي إلي الكثير من المشاكل الصحية

خطر الإصابة بأمراض القلب والسكري : تساهم منتجات الحيوانات  في الإصابة بالنوبات القلبية والسكات الدماغية و السكري وأنواع مختلفة من السرطان وهي الأمراض الأكثر شيوعاً وتؤدي إلي الوفاة بسبب الدهون المشبعة الموجودة في اللحم .

 

هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام
هل اللحمة افضل ام الفراخ بعد الصيام

 

 

 

صعوبة فقدان الوزن : بطيعية الحال لكي تحصل  علي وزن صحي يجب أن تذهب للخيارات النباتية وذلك للحفاظ علي وزن صحي ومؤشر كتلة الجسم أقل . ويجب أن تكون علي علم بأنه عند تناول اللحوم أكثر من 3 مرات في اليوم يؤدي إلي زيادة الوزن .

فوائد تناول الفراخ :

تقوية العظام : يساعد الدجاج في تقليل شأن هشاشة العظام أو إلتهابات المفاصل نظراً لإحتوائه علي كمية عالية من البروتين .

الدجاج مفيد لصحة القلب : وذلك لأنها تساعد في التحكم في الحمض الأميني و الذي يمكن أن يسبب إرتفاعه أمراض القلب والشرايين .

تحتوي علي كميات عالية من الفوسفور : يحتوي الدجاج علي كميات عالية من الفوسفور  وهو معدن أساسي  لصحة الأسنان  والعظام وكذلك الكلي  والكبد .

يحتوي علي كمية من السلينيوم : وهو معدن أساسي لازم لعملية التمثيل الغذائي، والغدة الدرقية وتحسين الجهاز المناعي .

تعزز من صحة العين : وذلك لأن الدجاج يحتوي علي نسبة عالية من الريتينول وألفا بيتا كاروتين ومشتقات فيتامين أ و هي عناصر حيوية لصحة العين .

 يقلل الدجاج من إلتهابات المفاصل : يحتوي الدجاج علي كمية عالية من معدن السلينيوم و الذي يقلل من إلتهاب المفاصل .

تخفف من الإجهاد : يحتوي الدجاج علي فيتامين ب 5 أو حمض البانتوثنيك   ,الذي له تأثير مهدي للأعصاب . وخصوصاً الدجاج المشوي .

مهدئ لأعراض الدورة الشهرية :  يحتوي الدجاج علي المغنسيوم وذلك لأنه يساعد في تخفيف الإجهاد .

تحتوي علي نسبة مرتفعة من البروتين : إذا كنت تبحث عن مصدر جيد للبروتين وكمية منخفضة من الدهون فإن الدجاج هي الحل الأمثل حيث تساعد أيضاً في بناء العضلات والمساعدة  في تقليل الوزن .

شركة ديار اتصل بنا الان لا تتردد

error: Content is protected !!